أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / مصطفى الرداد, البرلماني الذي لم يخلف الوعد

مصطفى الرداد, البرلماني الذي لم يخلف الوعد

Share Button

لحسن كوجلي

البرلماني الحقيقي, ليس من يصعد الي القبة التشريعية  عبر التحايل او التخويف او تقديم فتات مادية او معنويةفي ظرف ضيق ومعين,  انما البرلماني السليم والمعافى قانونيا واخلاقيا, من يحمل نو ايا حسنة وافكار  واسعة ويملك مقومات التفاعل الايجابي  والبحث المستمر لاسعاد ساكنة المنطقة التي يمثلها ما بعد فرحة النجاح الانتخابي. هكذا ما يقوم به السيد مصطفى الرداد البرلماني عن جهة بزو وازيزغت اقليم ازيلال الذي بعدما شعر بالام فقراء من ساكنة منطقة نفوذه الانتخابي خصوصا في ظل ما يعرفه المغرب من برودة الاجواء التي تسببت في تعطيل الطرق وما ترتب عن ذلك من مشاكل اجتماعية , نزع عن بدنه رباطة عنق, وتقمص دور  الاب و الولي باحثا عما يسعد به جميع  الناس  بمن فيها تلك الايادي التي صوتت في اتجاهات اخرى او تلك الحناجر التي تدافع عن الوان سياسية مختلفة عن توجهه, ليتقمص ادوار اخرى في سبيل القيام بالواجب,.  وهكذا نراه بكل امانة يحرث جبال اقليم ازيلال في كل الاتجاهات من اجل رسم الابتسامة على وجوه الضعفاء والقيام بما عجز عنه الاخرون عن فعله,.,السيد مصطفى الرداد وبتراسه مؤسسة أ,أ تمكن من خلق فرجة نفسية في نفوس مئات المحتاجين من عدة مناطق مختلفة باقليم ازيلال, فشكرا لهذا الرجل الذي ورث طيبوبته من مدرسة كبيرة اسمها المرحوم ولعيد الرداد,, فتحية لكل هذه العائلة المحترمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى