أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / ازيلال : المجلس الإقليمي يصادق على مشاريع تنموية و شبابية في دورة يونيو العادية

ازيلال : المجلس الإقليمي يصادق على مشاريع تنموية و شبابية في دورة يونيو العادية

Share Button

مصطفى ايت لحسن /
صادق المجلس الاقليمي لازيلال ، على مجموع النقط المدرجة بجدول اعمال دورته العادية لشهر يونيو ، و التي انعقدت صباح يوم الإثنين 11 يونيو الجاري ، بمقر الكتابة العامة للاقليم ، ترأسها السيد محمد قرشي ، رئيس المجلس الاقليمي ، وحضر أشغالها السيد محمد عطفاوي ، عامل اقليم ازيلال ، والسيد محمد باري ، الكاتب العام للعمالة ، الى جانب أعضاء المجلس الإقليمي . الدورة اعتبرت شبابية بامتياز ، بفضل جملة المشاريع التي حملتها لفائدة الشباب ، من ملاعب قرب و مسابح شبه أولمبية ، واستهلت أشغالها بكلمة رئيس المجلس الاقليمي ، محمد قرشي ، حيث استعرض خلالها اهم انشطة المجلس في الفترة مابين الدورتين ، و التي انخرط فيها المجلس عبر مختلف الجماعات الترابية بالاقليم ، ليتلو بعد ذلك النقط الست ، المدرجة بجدول الاعمال ، قبل عرضها للتصويت ، و التي جاءت على الشكل التالي :
1_التهيء للاحتفالات بالأعياد الوطنية .
2_ برمجة مبلغ 1494255,50 درهم ، الناتج عن دفوعات من حساب النفقات من المبلغ المرصود للجزء الثاني من ميزانية المجلس برسم سمة 2018 .
3_الدراسة و المصادقة على اتفاقية إطار الشراكة بين وزارة الشباب و الرياضة والمجلس اللقليمي لازيلال ، الخاصة بإنجاز ملاعب القرب المتعددة الرياضات ، والممول من طرف وزارة الشباب والرياضة
4_طلب قرض من طرف صندوق دعم التجهيز الجماعي لبناء ملاعب القرب المتعددة الرياضات من صمف (E) في المجالين القروي و الشبه حضري ، على ان تتولى وزارة الشباب والرياضة تسديد الاقساط الناتجة عن هذا القرض.
5_الدراسة والمصادقة على اتفاقية إطار الشراكة و التعاون بين مجلس جهة بني ملال خنيفرة و المجلس الاقليمي لازيلال و الجماعات التئ رابية التابعة للاث فقليم ، الخاصة ببناء مسابح بالجماعات الترابية التابعلاقليم ازيلال ، وذلك في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية .
6_ اتفاقية شراكة مع وزارة الفلاحة لتشجيع إنتاج الزعفران بمنطقة زاوية احنصال
بعد المصادقة بالاجماع على النقطتين ، الأولى والثانية ، قدم السيد صالح ايت علي ، المدير الاقليمي لوزارة الشباب و الرياضة ، عرضا مفصلا حول مشروعي ملاعب القرب و المسابح الشبه اولمبية ، المزمع انجازها في مختلف الجماعات الترابية بالاقليم ، و التي عقد بها ، مؤخرا ، عددا من اللقاءات التواصلية مع رؤساء الجماعات و فاعلين ، لتوضيح و تقريب فكرة ملاعب القرب تلك ، مشيرا الى أهمية المشروع الذي يستهدف بالأساس فئة عريضة من شباب الاقليم ، خصوصا و انه لا يكلف الجماعة سوى توفير الوعاء العقاري ، للاستفادة من ملاعب القرب .
بعد هذا العرض ، و مداخلات بعض الأعضاء ، و مناقشة باقي النقط ،تم التصويت علىها بالإجماع .
وفي مداخلته بخصوص النقطة السادسة المدرجة بجدول الأعمال ، اشار السيد عامل الإقليم ، إلى اهمية مادة الزعفران باعتباها رافعة تنموية من شانها النهوض بالمنطقة و إنعاش الاقتصاد بما ستتيحه من فرص الشغل بالنسبة للعديد من نساء المنطقة ، مذكرا في هذا الصدد بتجربة تعاونية ” امكار” ، النسائية ، والتي تعتبر تجربة نموذجية ناجحة ، وحت في هذا السياق على تشجيع زراعة الزعفران ، الذي يفوق سعر الكيلوغرام الواحد منه 30000 درهما ، مشيرا الى أهمية الدورة التي تعتبر شبابية بامتياز ، بفعل جملة المشاريع الرياضية التنموية التي تسهدف بالدرجة الاولى شباب الاقليم ، والتي تأتي انسجاما مع العناية المولوية الشريفة التي يوليها ، الرياضي الأول ، جلالة الملك محمد السادس نصره الله ،لفئة الشباب باعتبار الشباب دعامات المستقبل ، وذلك لما للرياضةمن دور هام وفعال في إعداد جيل من الشباب باجسام وعقول سليمة ،كما من شانها حماية هذه الشريحة من الساكنة من السقوط في براتن الادمان والانحراف والاجرام .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى