الرئيسية / أخبار وطنية / سابقة في المغرب: تفكيك خلية موالية لتنظيم “الدولة الاسلامية” من عشر نساء سبعة منهن قاصرات ضمن مشروع ارهابي لإدماج النساء

سابقة في المغرب: تفكيك خلية موالية لتنظيم “الدولة الاسلامية” من عشر نساء سبعة منهن قاصرات ضمن مشروع ارهابي لإدماج النساء

Share Button

fbimaroc

متابعات

أحبط المكتب المركزي للأبحاث القضائية صباح الاثنين، مخططا متطرفا كان يهدف الى إدماج العنصر النسوي بالمغرب داخل المنظومة الارهابية لتنظيم “الدولة الاسلامية”.

وأعلن المكتب عن تفكيكه خلية موالية لتنظيم “الدولة الاسلامية” تتكون من عشر فتيات من ضمنهم قاصر تبلغ من العمر 17 سنة، ينشطن بثمان مدن هي القنيطرة وطان طان وسيدي سليمان وسلا وطنجة وأولاد تايمة وزاكورة وسيدي الطيبي.

واعتبرت مصادر محلية تفكيك خلية نسائية من 10 أفراد يشتبه في انتمائهم لهذا التنظيم المحظور، سابقة من نوعها على امتداد عمليات تفكيك الخلايا الارهابية في المغرب.

ونشرت القناة الثانية الصور الأولى لعملية القبض على فتاة مشتبه فيها البالغة من العمر 20 سنة، بحي شعبي في مدينة القنيطرة، وبالضبط في حدود الساعة الخامسة و50 دقيقة، وقد كانت رفقة والدتها لحظة اقتحام المنزل من طرف عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية.

وذكرت مصادر أمنية أنها حجزت كتبا تشيد بالفكر الذي يتبناه تنظيم “الدولة الاسلامية” كانت بحوزة المشتبه فيها، وهواتف جوالة كانت تستخدمهما في التنسيق مع أعضاء التنظيم، فيما حجزت مواد كيماوية لدى إحدى الموقوفات يشتبه في استخدامها في صناعة المتفجرات.

وفي مؤتمر صحفي، كشف عبد الحق الخيام، رئيس المكتب المركزي للأبحاث القضائية، أن الخلية الارهابية تضم عشر نساء أكبرهن لا تتجاوز 30 سنة، وسبع فتيات قاصرات.

وقال الخيام في تصريح للقناة الثانية أنه جرى توقيف عناصر الخلية والذي تم في وقت واحد، على اثر توصل المكتب بمعلومات من المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (المخابرات العامة) تفيد بوجود فتيات ينشطن على الانترنت مستعدات للقيام بعمليات ارهابية لحساب تنظيم “الدولة الاسلامية”.

وذكر بلاغ للداخلية أن العناصر المشتبه فيها كانت تنسق في إطار هذا المشروع التخريبي، مع عناصر ميدانية بوحدة العمليات الخارجية لـ”تنظيم الدولة الاسلامية” بالساحة السورية والعراقية، ومع عناصر أخرى لديها ولاء لنفس التنظيم تنشط خارج التراب العراقي والسوري حيث يتمركز هذا التنظيم.

وينتظر تقيم المشتبه فيهن العشر للعدالة فور انتهاء التحقيق الجاري تحت اشراف الادعاء العام المختص.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى